فقدان الكرش

 

فقدان الدهون في البطن (الكرش) يساعد بشكل مباشر في تحسين نوعية النوم

    سمنة البطن (الكرش) مشكلة شائعة جدا وقد ازدادت في السنوات الأخيرة مع تغير نمط الحياة الحركي والغذائي. وقد أظهرت الأبحاث وجود علاقة قوية بين سمنة البطن والكثير من الأمراض الخطيرة مثل أمراض القلب وتصلب الشرايين، ومرض السكري من النوع الثاني، وزيادة ضغط الدم وارتفاع الدهون في الدم. كما أظهرت أبحاث سابقة أن نقص النوم يزيد من سمنة البطن. بحث جديد قام به باحثون في جامعة جون هوبكنز وقدم في الجمعية الأمريكية للقلب حديثا درس لأول مرة العلاقة بين فقدان سمنة البطن وتحسن النوم. فقد درس الباحثون 55 شخصا مصابا بالسمنة وداء البول السكري من النوع الثاني، حيث قاموا بعمل عدة قياسات للنوم عند بدء الدراسة وبعد تطبيق نظام غذائي وتمارين لانقاص الوزن. وقاس الباحثون كمية الدهون في البطن عن طريق أشعة الرنين المغناطيسي. ووجد الباحثون أن نقص سمنة البطن عند المشاركين أدى إلى تحسن كبير في جودة النوم بغض النظر عن عمر أو جنس المريض. نتائج هذه الدراسة تضيف للدراسات السابقة التي أظهرت أن سمنة البطن لها تأثيرات سلبية كبيرة على الصحة حتى ولو لم تكن هناك زيادة كبيرة في وزن الجسم.
http://www.alriyadh.com/796428

شاهد أيضاً

كيف بدأت قصة المصريين مع “الحواوشي” وما سر تسميته؟

لم يكن أحد في مصر قبل 47 عاما يعرف شيئا يسمى رغيف الحواوشي المحشو باللحمة …